الخميس، 30 سبتمبر، 2010

عقيدة 5

- تدرسنا
د.أمل الموسى 

- المنهج ~
 ملزمه بالتصوير , 25 ريال .


- تنبيه : هذه المحاضرات لا تغني عن المذكره أو ما قيل . 





۞ المحاضرة الأولى ۞


۞ المحاضرة الثانيه ۞






۞ المحاضرة الثالثه ۞






۞ المحاضرة الرابعه ۞
 



۞  المحاضرة الخامسه  ۞
 


 

۞  المحاضرة السادسة ۞






۞ المحاضرة السابعة ۞






--



عقيدة
المحاضرة الأولى ..

اشرحي العبارة (الإيمان بالملائكة ركن من أركان الإيمان) ؟
أن إيمان المرء لا يتم إلا بهذه الأركان الستة فإذا أختل ركن سقط إيمانه وبطل؛لأن الإيمان بلملائكة ركن من أركان الإيمان لايقوم الإيمان إلا به..
تعريف الملائكة:
لغة : مشتقه من أربعة مصادر:
    (الرجوع للمذكرة)..

·       الملائكة أجسام حقيقية وليست قوى خير كما زعم بعضهم
عللي: يجب الرجوع إلى معرفة أي مصطلح شرعي إلى معاجم اللغة ؟
لأن الله تعالى جعل القرآن بلسان عربي فقد قال سبحانه } إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ{  ؛ ولكي نفهم اللغة لابد للرجوع للمعاجم ؛ لأن المصطلحات نزلت بلغة العرب.

ما العلاقة بين المعنى الشرعي للملائكة واشتقاق الألوكة أو تسمية الرسالة ألوكا ؟
يألك (يمضغ) الفرس اللجام علاقتها بجبريل رسول من الملائكة , أنه لما كان جبريل ينقل كلام الله (حروفه وأصواته ) ويتردد صداه في فم الملك أشبه بالجام حين يمضغة الفرس

ما أوجه التطابق بين المعنى اللغوي وقولنا جبريل وميكائيل رسول الله ؟ أو لماذا سميت الملائكة برسالة ؟
1-  لأنه ينقل الوحي إلى رسله ؛ فلذلك هو رسول..
2-  رسل الله في تنفيذ أمره الكوني..
3-  لأنها تؤلك في الفم ..

الملائكة (رسل الله في تنفيذ أمره الكوني) اشرحي العبارة ؟
أن كل حركة في العالم فهي ناشئة عن تنفيذ الملائكة بأمر الله..
ما الدليل على قوة جبريل ؟
أنه ذُكر في السنه وصف لجبريل وأن له 600 جناح وأن الله أهلك قوم ثمود بالصيحه بتنفيذ جبريل وقوم عاد هو من اوكل بعذابهم وعندما قال جبريل لرسول الله إن شئت أُطبق عليهم الأخشبين

عللي : جبريل لم يرى الرسول إلا مرتين عند الإسراء وعند غار حراء ؟
حتى لايفزع الرسول منه ويقبل الوحي..

كل حدث في الكون بتدبير الملائكة وأمر الله من تسيير السحاب وإنزال المطر وموت الناس..
أمر الله الديني : إنزال الوحي المختص به جبريل..
عقيدة
المحاضرة الثانية..

 ( √ أو X )
1-  الألوكه معناها الرساله ( )
2-  المتولي شيء من السياسات من البشر يقال له مَلك (  X) التصحيح:( مِلك )
3-  المتولي شيء من السياسات من الملائكة يقال له مَلك ( )

·       كل مَلك ملائكة وليس كل ملائكة مَلك ؛ حيث أن الملائكة إذا كان لها عمل معين سمي مَلك وإذا لم يكن له تدبير لا يسمي مَلك..

اشرحي هذه العبارة ( ليس كل ملائكة مَلك ) ؟
اي ليس كل الملائكة لهم تدبير كوني وعمل فهناك من خلق للعبادة وهناك من الملائكة من ليس لهم سياسة تدبير ودليل ذلك ما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم : ( أطت السماء وحق لها أن تأط ما فيها من موضع أربع أصابع إلا وفيها ملك راكع لله أو ساجد )
                  
عللي : لايمكن رؤية الملائكة ؟
1-   عدم رؤيتهم رحمة بالخلق ؛ لانها ضخمة وعظيمة مايجعل البشر لايثبتون أمامها ولايتحمل البشر رؤيتهم على هيئتهم الحقيقيه
2-   إختبار لمن يؤمن بربه بالغيب


استخرجي موضوع الشاهد من قولة تعالى : ( قالوا اتخذ الله ولداً ) ؟
الشاهد : " ولداً "
وهذه الآية تبين بعض من إعتقاد طائفة من الناس في الملائكة ..

على الملائكة منزلة :
1-   جبريل .
2-   ميكائيل .
3-   اسرافيل .


قال شارح العقيدة الطحاوية : ورؤساء الأملاك الثلاثة (جبريل , وميكائيل , اسرافيل ) موكلون بالحياة , اشرحي عبارته ؟
أن أساس الحياة الحقيقية أن يكون للإنسان هدي في قلبه يستمده من الوحي وجبريل موكل بالوحي الذي هو أساسا الحياة الحقيقية و ميكائيل موكل بالقطر وفيه حياة الناس والأرض والحيوان و إسرافيل موكل بالنفخ وإحياء الناس بعد موتهم ..
عقيدة
المحاضرة الثالثة ..

    الإيمان بالكتب :
    تعريف الكتب لغة واصطلاحاً :
    الإيمان بالكتب يتضمن أربعة أمور :
    الإيمان بالكتب يثمر ثمرات جليلة منها :
    الرجوع إلى المذكرة

    قوله تعالى ( لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب) : قال بعض العلماء أن كل رسول معه كتاب

    لماذا الله سبحانه وتعالى ينزل الكثير من الكتب التي تحوي الأوامر والنواهي ؟ أو ما أسباب إنزال الكتب ؟
1-   رحمة بالخلق , فالعباد أنفسهم المنتفعون بالطاعة والمتضررين بالمعصية , وسبب تشريع الأوامر والنواهي لمصلحة العباد ولكي تستقيم الحياة..
2-   هداية لهم ..
3-   ليصلوا بها إلى سعادتهم في الدنيا والآخرة ..


    ما حكم العمل بأي نص من الكتب السماوية غير القرآن ؟
    لا نعمل بها إلا بشرطين :
1-   ما أقره القرآن من أمور وأمـر بها..
2-   وما لم تنسخ ..


    لماذا كان القاتل في شريعة موسى يقتل , والقاتل في شريعة عيسى تـأخذ منه الدية , والقاتل في شريعتنا الإسلامية لأهل القتيل الخيار إما بالقتل أو الدية ؟
    شُرع لقوم موسى القتل حيث أن طبيعتهم هكذا وقلوبهم قاسية وطبعهم البطش والقتل فجعل الله جزاء القاتل القتل؛ تأديباً لهم وقد علم سبحانه قسوتهم فاختار لهم ما يردعهم ومن حكمته سبحانه أنه علم أن قوم عيسى رقيقة قلوبهم وأصحاب لين فلذلك أختار الله لهم الدية وهذا ما يناسب حالهم , وكان في ديننا الإسلامي الخيار بين الدية والقتل لأن الإسلام دين الوسطية وهو ناسخ لما قبله , فهو يأخذ محاسن الديانات السابقة ..

    لماذا كانت التوبة في شريعة موسى قتل النفس وفي شريعة عيسى يكتب على بابه ذنبه ؟
    وذلك تهذيباً لقوم موسى لقسوة قلوبهم , وفي شريعة عيسى إختار الله لهم التشهير لرقة قلوبهم , وهذا من حكمة الله حيث شرع لكل امة منهجا يناسب حالها ..


    الشبهة : هي كلام باطل يغلف بحق , فلما فيه من حق يروج الباطل الذي فيه..


    ردي على شبهة من يقول : ( الدين دين رجعية ) او من يقول : ( أن الدول الغربية الكافرة لما تركت الدين تطورت , والمسلمين مع تمسكهم بالدين هم المتأخرين ) ؟
1-   لسان الواقع يشهد : فنسب الانتحار عندهم جداً مرتفعة مع أن الإنسان هناك نال من الحرية ما يريد , ونسب ارتفاع الأمراض النفسية مرتفعة وكثرة الأمراض الناتجة عن أكل المؤكلات المحرمة والتدخين وانتشار مرض الإيدز , وكثرة الاغتصاب حيث أنه كل 3 ثواني تكون هناك حالة اغتصاب , وقد حققوا التطور الصناعي ولكن لم يحققوا الروحانية والراحة والسعادة الحقيقة..

2-   الإنسان العاقل يبدأ من حيث انتهى الآخرون

عقيدة
المحاضرة الرابعة ..

الحاجة إلى الرسل والرسالات

لماذا مع معرفتنا و أقرارنا بحاجتنا للرسل والرسالات نطرق هذا الموضوع ؟
لكثرة الشبه التي ينساق لها الكثير .

لماذا لا يجب على الله شيء ؟
لأنه لا خالق سواه , فلا يجب على الملك شيء في ملكه ..

لماذا يرى أهل السنة والجماعة أنه لا يجب على الله إرسال الرسل ؟
لأنه وثق الميثاق الثاني وأقره بالفطرة التي فطر الناس عليها..






أوجه الحاجة إلى الرسل والرسالات :
1-   قول ابن تيمية : الرسالة روح العالم ونوره وحياته
فقد قال تعالى : ( أفمن كان ميتا فأحيينه وجعلنا له نورا.. )
وقال سبحانه : ( وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ) .
2-  أن الله جعل الرسل وسائط بينه وبين عباده في تعريفهم ما ينفعهم وما يضرهم وتكميل ما يُصلحهم في معاشهم ومعادهم .
3-  الرسالة ضرورية في صلاح العبد في معاشه ومعاده .
4-   إقامة الحجة على العباد بالبينات .

بعث الأنبياء لأسباب :
1-  الدعوة إلى الله..
2-   تعريف الناس بالطريق الموصل إليه سبحانه ..
3-   بيان حال الناس بعد الوصول إليه سبحانه ..

لماذ الإيمان ضروري ولابد أن يشبع فإذا لم يشبع يتخبط صاحبه وربما يهلك ؟
لأن الإيمان غريزة وروح لابد أن تشبع وإذا لم تشبع ظل الإنسان متخبط وربما هلك , فنرى عبدة البقر والفأران وهذا لأنهم أرادوا إشباع غريزة التعبد فتخبطوآ وأخطئوا..



عللي : شبة الله الوحي الذي جاءت بة الرسالات بأنه نوراً وحياة ؟
الوحي نورا لأنه يهدي العقل ويساير الشهوة فتسير على الهدى بلا تخبط وتتوقف الهدايه الحقيقة على الوحي .
و شبه الوحي بأنه حياة الروح , لأن الإيمان بالله و ما جاء به من وحي هو إشباع لغريزة التعبد وتتوقف الحياة الحقيقة على الوحي .

( √ أو X )
الأنبياء وسائط في العبادة والدعاء ونقل الوحي (  X)
الصحيح : ليسوا وسائط بالعبادة والدعاء بل وسائط بنقل الوحي

عللي مع إدراك العقل لضرر بعض المحرمات إلا أننا بحاجة إلى الرسل ؟
لأن العقل لا يهتدي إلى تفاصيل المحرمات , وقد تغلب شهوته ما أدركه بعقله .

عدد الأنبياء : مائة ‏ألف ، وأربعة وعشرون ألفا
وعدد من أرسل منهم إلى أقوام كافرة : ثلاثمائة وخمسة عشر
وعدد الرسل الذين ذكروا في القران : خمسة وعشرون
وعدد الرسل الذين ذكروا في سورة واحدة : ثمانية عشر وهي سورة الأنعام
من الرسل الذين ذكروا في السنة : يوشع وشيف
من الرسل المشكوك في نبوتهم : ذو القرنين , تُبع

·       وقد أُختلف في الخضر والصحيح انه نبي والصوفيه يرون أنه ولي فهم يقدمون الأوليا على الأنبياء ؛ لأنهم يرون أن النبي يأخذ الوحي عن طريق الملك والأولياء ليس هناك واسطة فيأخذ دينه عن ربه فيقول : حدثني ربي عن قلبي..


عقيدة
المحاضرة الخامسة ..

 حكم إرسال الرسل والرسلات :
    منهم من قال أنها رجعية وتخلف وهم الجاهلية المعاصرة .
 ومن أوجه الرد على من قال أن ارسال الرسل تخلف ورجعية :
1-   أن الإلتزام بأوامر الدين يعود بالكسب المادي حيث : أن لو شخص صدق في ذكر عيوب سلعته فالعقل يحكم بخسارته ولكن سيعود علية ذلك بالسمعة وحتما المردود المالي .
2-   إرسال الرسل وسائط في تبليغ الوحي ..
    ماذا سيكون حال البشرية دون إرسال الرسل , ففي إرسال الرسل إقامة الحجة على العباد فقد قال تعالى : (رسلاً مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل ) , وسيتوهمون أن لهم حجج على الله من وجوه :
1-   إنما خلقنا ربنا للعبادة ولم يبين لنا ماهي وكيف وكم هي العبادات
2-   أننا نتعطى القبيح ونجد فية لذة وليس على الباري فيه مضرة ولم ترسل لنا رسل لتبين لنا عواقب القبيح وجزاء الكفر لأنه لم ترسل رسل .
3-  أن ربنا ركب فينا هياكل وأجسام وخلق فيها الشهوة والهوى وخلق الشيطان ليغوينا , ولم يرسل الله مرشداً ينبهنا ويوجهنا ويذكرنا .

   
-        ( العقل يدرك القبح والحسن في الأمور فلذلك لسنا بحاجة إلى الرسل ) ناقشي هذه العبارة ؟
    يقول ابن القيم : إن الله تعالى قد فطر العباد على الفرق بين الحسن والقبيح , وركب ذلك في عقولهم , كما فطرهم على أدراك الضار والنافع والملائم لهم و المنافر وركب ذلك في حواسهم ..
    والفرق بين الإدراكين (الفطرتين ) :
1-   أن الحسن والقبح يدرك بالعقول , لأنه غير محسوس فهو معنوي مثل : الكذب والخيانة
2-   والنافع والضار تدرك بالحواس , وهي محسوسة ويمكن أن يراها الأنسان مثل : الخمر والتدخين ..
3-  أن أدراك الأشياء المحسوسة يشترك فيه أصناف الحيوانات والأنسان , وأدراك الأشياء المعنوية خاص بالأنسان دون غيره من المخلوقات .

·        إذن المسلم لا ينازع في قدرة العقل على إدراك الحسن والقبح في الأفعال لكن الذي ينبغي التنازع فيه : أن العقل قاصر وأدراكه محدود

    عللي أدراك العقل قاصر ومحدود ؟
    لأنه مخلوق , والمخلوق لايحيط علم بالخالق وجميع ماحوله من مخلوقات ..



عقيدة
المحاضرة السادسة ..

كيف تردين على من يقول أن إرسال الرسالات عبث , ويستغني بالعقل ؟
الرد موجود في المذكرة

عللي : العقل متى ما سلم من الشبهة والشهوات ينطق بما جاء بالوحي و لا يمكن أن يعارض الوحي مطلقاً ؟
1-  لأن العقل والنقل وسيلتان لغاية واحدة , والوسائل التي تتحد غاياتها لا يمكن أن تتعارض , والدلائل تدل وتنطق على وجود خالق حكيم
2-   أن الرسل لا يخبرون بمحالات العقول بل يخبرون بمحارات العقول ..

الفرق بين المحالات والمحارات :
المحالات : لا يخبرون بما يعجز العقل إنتفائة ..
المحارات : بل يخبرون بما يعجز العقل عن معرفته ولكن يصدق بوجوده ..
شبهة (3) / يزعم كثير من الناس أن الوحي يلغي ويطمس نور ه و يورثه البلاد ة والخمول :
1-   نصوص الكتاب والسنة تدعوا العقل للتفكر فأول آية ( أقرأ )
2-   قد أجمع المسلمون أن تكاليف الإسلام تسقط عند الجنون وفقد العقل
3-   الأمر بتدبر الكتاب ومافيه في الكون من قدرات ..

موقف أهل السنة والجماعة من العقل :
1-   لا يلغون العقل و لا يجمدونه , كما أنهم في الوقت ذاته , لا يعلون شأن العقل و لا يغالون في أحكامه (أي لا نقحمه في الغيبيات )
2-   العقل وسيلة محدودة من وسائل المعرفة والإدراك , لا يدرك غير الأمور المحسوسة على سبيل التصور والتخمين والظن .
3-   للعقل اختصاصه وميدانه وطاقته
4-   أن الوحي مع العقل كالنور والضياء مع العين , فإذا حجب الوحي عن العقل لم ينتفع الإنسان بعقله كما أن المبصر لا ينتفع بعينه إذا عاش في ظلمة ..

عقيدة
المحاضرة السابعة ..
النبوة والفرق بين النبوة والرسالة

تعريف النبي :
لغة : مشتق من ثلاث مصادر  < أنظري المذكرة

عللي : إعطاء الله الخلقة السوية للأنبياء وكمال الأعضاء ؟
وذلك حتى تتهيأ النفوس لقبول ما عندهم .

عللي : الأنبياء أعلا الناس مكانة في الدنيا والآخرة ؟
أعلا الناس مكانة في الدنيا : اي أن الله أصطفاهم بالرسالة من بين ملايين من البشر لمافيهم من مقومات , وأعلا الناس مكانة في الآخرة : أنهم أول من تفتح لهم أبواب الجنان ..

 ماهي علامات التعريف الراجح ؟
أن يكون جامع : يجمع صفات المعرف
ومانعاً : اي مانعاً غير المعرف من الدخول فيه..


( √ أو X )
·        من صفات التعريف الراجح أن يكون متداول ومشهور وقال به الكثيرون (  X) أن يكون جامع مانع .

يعرف النبي إصطلاحاً بعدة تعريفات :
التعريف الأول : إنسان ذكر حر يوحى إلية بشرع ولم يؤمر بتبليغ وهذا أشهر التعاريف وأكثرها تداولا
قوادح هذا التعريف :
1-   بشرع : غير جامع , لم يبين صفات الشرع ونوعه :
أ- قديم     ب- حديث
فرد أصحاب هذا التعريف بقولهم :
 ( كل الأنبياء جاءوا بشرع قديم والرسل جاء و بشرع جديد) فرد عليهم ابن تيميه : أن هناك من الرسل من جاء بشرع قديم مثل : ( يوسف , زكريا , سليمان )
2-   لم يؤمر بالتبليغ : من قال أن النبي لايبلغ فهو يصف الله بالعبث فكيف يرسل الله نبي ولا يؤمره بالتبليغ؟!
الرد عليهم : في المذكرة
3-   غير جامع لأنه لم يبين صفة مهمة للأنبياء بأن معهم الكتاب وقد نصت الآية على أن الله ارسل معهم الكتاب , ومن الأنبياء من بلغوا والأدلة بالقرآن والسنة والعقل
والتعريف الأول / مرجوح

التعريف الثاني : إنسان ذكر حر يوحى إليه بشرع ويؤمر بالتبليغ
القوادح في هذا التعريف :
1-   بشرع : غير جامع , لم يحدد نوعه ..
2-   يؤمر بالتبليغ : غير مانع , فمن الأنبياء من لم يؤمر بالبلاغ مثل : زكريا
3-  غير جامع لانه لم يذكروا (الكتب) صفة الأنبياء .
والتعريف / مرجوح

التعريف الثالث : ذكر حرية حي إليه يبعث في قوم مؤمنين يحكم بشريعة سابقة ويدعوا إليها ويحيها وقد لا يؤمر بالتبليغ ..
وهذا التعريف / الراجح لأنه جامع ومانع
إذا بعث رجل ذكر إلى قوم مؤمنين بشرع قديم    يكون نبي
إذا بعث رجل ذكر إلى قوم كافرين بشرع قديم   يكون رسول
تعريف الرسول :
لغة + إصطلاحاً
أنظري المذكرة

الإرسال له معنيان عام وخاص اشرحي ذلك ؟
خاص : هو التوجية وهذا خاص بالرسل
وعام : هو الإطلاق والتخلية ,, إرسال الشياطين , والرياح , وارسال الجنود تأتي بمعنى الإرسال العام وهو الإطلاق والتخلية وليس الخاص وهو التوجية الخاص بالرسل..


عقيدة
المحاضرة الثامنة و التاسعة ..

الفرق بين النبي والرسول :
في المذكرة

·       كيف استدل القائلين بعدم الفرق بعدم بين النبي والرسول بهذه الآية ( و ما أرسلنا قبلك من رسول و لا نبي
1-   أن الله أثبت لهما حكما واحدا وهو الإرسال ..
2-   كون الله أثبت لهما حكما واحداً هو الإرسال هذا لا يجعل للعطف حكماً بالمغايرة بينهما .

·       العطف في اللغة يعني المفايدة :
1-  عطف خفي مثل : قوله تعالى ( من كان عدواً لله وملائكته وجبريل و ميكائيل ) , عطف خاص على عام ووجه المغايرة : تفضيل جبريل و ميكائيل على بقية الملائكة..
2-   عطف واضح مثل : دخل محمد وزيد
3-   (إن الذين امنوا وعملوا الصالحات ) العمل داخل في الإيمان ووجه المغايرة في هذه الآية : الدلالة على أهمية هذا الجزء من أجزاء الإيمان ..
عللي : الرسالة وإن كانت أخص إلا أنها الأفضل ؟
يقول ابن تيمية : الرسل أفضل من الأنبياء , لأن الرسل يرسلون إلى أقوام كافرة بينما الأنبياء يرسلون إلى أقوام مؤمنة , فالرسل يعانون من قومهم ويواجهون التكذيب والسب والشتم..
من صفات الرسل :
أنظري المذكرة
لماذا رفضت طائفة أن يكون الرسول بشر ؟ أو لماذا رفض الكفار بشرية الرسول؟ + ردي عليهم ؟
الإجابة في الملزمة ص 66
الأمور التي تقتضيها بشرية الرسل :
في الملزمة ص 69
عللي : ما من نبي إلا وقد رعى الأغنام ؟
ليعتادوا التواضع وليرتقوا في السياسة وتدريب لهم على سياسة الأمم وتعتاد قلوبهم الرحمة و الخلوة لتصفو
عللي : اقتضت سنة الله أن يكون الرسول من جنس المرسل إليهم ؟
1-   للحاجز النفسي
2-   للحاجز الجسدي
3-   إكراما لهذا النوع البشري
·       علامات خيرية البلاء :
1-   أن أشد الناس بلاء الأنبياء فلأمثل والأمثل ويبتلى الرجل بحسب دينه, فكلما قل دينه قل بلاءه..
2-   كفارة للذنوب ..
·        أركان الصبر :
1-    حبس اللسان عن التشكي
2-     حبس النفس عن الجزع
3-    حبس الجوارح عن التسخط وعن ما لا يرضي الله


عللي : من الصفات المشتركة بين الأنبياء هي الصدق ؟
لأنه إذا ثبت أن النبي كذب قبل النبوة فسيكذبونه أثناء دعوته لهم ..
عللي : قلة وصف الصاحبة للرسول صلى الله عليه وسلم ؟
حباً وحياءً
·       الكمال البشري يكون في :
1-   الصورة الظاهرة
2-   في الأخلاق

شبهة : أن النبي مميز عنا فكيف نقتدي به ؟
أننا مأمورون بالإقتداء به في العبادات التي يفعلها الرسول وفق بشريته , ولسنا مأمورون بالإقتداء بصفات الرسل حين تلقيهم للوحي .


عقيدة
المحاضرة العاشرة ..
الأخيرة

    من الصفات التي أتصف بها الأنبياء :
1-   كمال الأخلاق
2-   كمال الخِلقة
3-   كمال النسب
4-   كمال العبودية
5-   كمال الرجولة (الجنس)
    عللي : الأنبياء خير الناس نسباً ؟
    وذلك لأن العرق دساس فجعل الله سلالتهم طاهرة نبي بعد نبي , فجميع الرسل بعد نوح من ذريته وجميع الرسل بعد إبراهيم من ذريته
    عللي : ولد عيسى من أم بلا أب ؟
1-   قال المفسرون : أن الله تعالى لما أراد ولادة عيسى ووجد رحم طاهر وهو رحم مريم فأختاره ولم يجد في صلب رجال بني إسرائيل رجل طاهر فولد من غير أب وهذا من كمال النسب..
2-   إرهاص لعيسى علية السلام : والإرهاص هو أمر خارق يسبق ولادة النبي لدلالتي على نبوته ..
·       إذا وجد أمر خارق مع ولادة نبي فهي معجزة وآية , إما إذا وجد قبل ولادته فهو إرهاص ..
·       وقد سبق ولادة محمد صلى الله عليه وسلم إرهاص وهو ما حصل عام الفيل والطير الأبابيل وكانت لة آية عند ولادته وهي ما حدثت به أمه آمنة :عندما ولدت رسول الله رأيت نوراً
    عللي : من صفات الأنبياء الحرية ؟
1-  لأن العبودية تتنافى مع مقام النبوة ومع مهام النبوة , ومقام النبوة يستلزم الكمال من حيث أن الله راعى أن الكمال عند البشر الحرية والعبودية مقام نقص , ومهام النبوة النبوة تتطلب الاشتغال بالدعوة بالنفس والجسد والوقت والمال وهذا يتحقق للحر دون العبد فالعبد ماله ووقته ونفسة بيد سيدة بعد يد الله عز وجل..
2-   أن من مهام النبوة سياسة الآمة وقيادتها وهذا يتسنى للحر دون العبد ..

    ردي على شبهة : أن الالتزام بالأوامر الإلهية يقيد النفس :
    كلما حقق الأنسان العبودية لله وسلم لأوامره واتبه أمره واجتنب نهيه كلما كان أكثر رقيا وابتعد عن الأمراض النفسية والعين , ومن إلتزم في الأوامر وترك النواهي سيحفظ في كل نواحي الحياة في نفسه وماله وصحته وعمله , وكلما ابتعد عن الأوامر وارتكب النواهي فسيهلك ويضر نفسه ويعود عليه بالعواقب الوخيمة..

    الحكمة من حصر الرسالة في جنس الرجال :
    أنظري المذكرة

    نبوة النساء : ذهب بعض من العلماء إلى أن الله قد انعم على بعض النساء بالنبوة وهم أبو الحسن الأشعري – والقرطبي – وابن حزم
    وأدلتهم : 1/ الوحي 2/الإصطفاء 3/الكمال 4/كل من جاءه الملك بخبر من الله فهو نبي ..

    ما وجه الاستدلال الذين ذهبوا لنبوة النساء في قوله تعالى : (وما أرسلنا من قبلك إلا رجالاً
    أن الرسل كانوا رجلا ً إما النبوة ليست خاصة بالرجال حيث أنهم أخذوا التعريف المشهور للنبي وهو أنه لا يؤمر بالتبليغ ..

    أوجة الرد على من قال بنبوة النساء : أنظري المذكرة
    عللي : لم يقولوا أن خديجة من النبيات مع أنه ورد بحقها الكمال ؟
    لأنه لايظهر نبيان في مكان واحد فهي زوجة الرسول ..

    الصحيح : أنه ليس في النساء نبيات وأدلة المخالفين مردود عليها واستدلالهم في غير موضعه ..
    صح أو خطأ :
1-   الحرية من الصفات التي تفرد بها الأنبياء ( خطأ ) لم يتفردوا بها
2-   كل نبي حر وليس كل حر نبي (صح)
3-   من الذين ذهبوا إلى نبوة النساء ابن القيم (خطأ ) ابن حزم – ابو الحسن الأشعري –القرطبي


    أذكري الصفات التي تفرد بها الأنبياء؟
1-   تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم
2-   تخير الأنبياء عند الموت
3-   لا يقبر نبي إلا حيث يموت
4-   لا تأكل الأرض أجسادهم
5-   أحياء في قبورهم يصلون
6-   الأنبياء معصومون من الكبائر والصغائر
7-   الوحي

·       يقول شيخ الإسلام : وقد أدعى جماعة أن النبوة تنال بالكسب (اي بالتعبد والمجاهدة ), وتمنى جماعة من زنادقة الإسلام أن يكونوا أنبياء وقد كفرهم شيخ الإسلام ؛ وذلك لأنهم طعنوا في الكتاب والسنة من أوجه :
    أنظري المذكرة
    عللي : ليس كل من ثبت له الوحي فهو نبي؟
    لأن الوحي له معنيان
1-   لغوي : إعلام خفي سريع
2-   شرعي : كلام الله المنزل على النبي وهو مختص بالأنبياء
    ولو كان معنى واحد لكان كل ما أوحي له نبيا ً..
·       الوحي بمعناه اللغوي يتناول : في المذكرة
    كيفية وحي الله إلى رسوله :
    1/ الوحي بغير واسطة
    2/ الوحي بواسطة
    صح أو خطأ
1-   العصمة من الصفات المشتركة بين الأنبياء وغيرهم من الناس (خطأ) تفرد بها الأنبياء

    عللي : تفرد الأنبياء بصفة العصمة .؟أو من الضروري أن يتصف الأنبياء بالعصمة ؟
    ليحصل عند الناس الثقة في تنفيذ الأوامر والنواهي وعدم التردد في البلاغ ,

   العصمة :
    لغة : المنع والحفظ ..
 شرعاً : حفظ الله تعالى لأنبيائه من الذنوب والمعاصي
·       وقع الاختلاف قديما وحديثاً في تحديد معنى العصمة قديما وحديثاً بين اليهود والنصارى من جهة ووقع الاختلاف بين أهل السنة والجماعة وبين مخالفيها من الخوارج والمعتزلة ..
    قواعد أهل السنة في مفهوم العصمة :
    أنظري المذكرة
    عللي : عدم عصمة الأنبياء في العوارض لبشرية ؟
    رحمة بنا ولدلالة على بشريتهم ولكي نأخذ منهم تشريع , مثل سجود السهو لما سهى الرسول صلى اللع عليه وسلم في صلاته..
    عللي : لماذا يقع الأنبياء في الصغائر ؟
    لتدليل على بشريتهم ..

 
--
والله الموفق  ♥  !

‏هناك 35 تعليقًا:

  1. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  2. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  3. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  4. الله يجزاك خير منور

    ردحذف
  5. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  6. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  7. ليتك تكتبيها كتابه لان ممكن ما تفتح في وورد أو يصعب تحميلها

    ردحذف
  8. اختبار العقيده ، الي اي محاضره !!
    وفي الملزلمه الي صفحة كم !!

    وجزاكم الله خيرا

    ردحذف
  9. الى اخر محاضره السادسه
    الملزمه الى صفحه 44

    و ياك يارب

    ردحذف
  10. الله يرزقنا التوفيق والسداد

    ردحذف
  11. عقيدة 5
    حكم إرسال الرسل والرسلات :
    منهم من قال أنها رجعية وتخلف وهم الجاهلية المعاصرة : ومن أوجه الرد على من قال أن ارسال الرسل تخلف ورجعية :
    1/أن الإلتزام بأوامر الدين يعود بالكسب المادي حيث : أن لو شخص صدق في ذكر عيوب سلعته فالعقل يحكم بخسارته ولكن سيعود علية ذلك بالسمعة وحتما المردود المالي .
    2/ ارسال الرسل وسائط في تبليغ الوحي ..
    ماذا سيكون حال البشرية دون إرسال الرسل , ففي إرسال الرسل إقامة الحجة على العباد فقد قال تعالى : (رسلاً مبشرين ومنذرين لئلا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل ) , وسيتوهمون أن لهم حجج على الله من وجوه :
    1/ إنما خلقنا ربنا للعبادة ولم يبين لنا ماهي وكيف وكم هي العبادات ..
    2/ أننا نتعطى القبيح ونجد فية لذة وليس على الباري فيه مضرة ولم ترسل لنا رسل لتبين لنا عواقب القبيح وجزاء الكفر لأنه لم ترسل رسل .
    3/ أن ربنا ركب فينا هياكل وأجسام وخلق فيها الشهوة والهوى وخلق الشيطان ليغوينا , ولم يرسل الله مرشداً ينبهنا ويوجهنا ويذكرنا .

    #(العقل يدرك القبح والحسن في الأمور فلذلك لسنا بحاجة إلى الرسل ) , ناقشي هذه العبارة ؟
    يقول ابن القيم _ إن الله تعالى _ قد فطر العباد على الفرق بين الحسن والقبيح , وركب ذلك في عقولهم , كما فطرهم على أدراك الضار والنافع والملائم لهم والمنافر وكب ذلك في حواسهم ..
    والفرق بين الأدراكين (الفطرتين ):
    1/ أن الحسن والقبح يدرك بالعقول , لأنه غير محسوس فهو معنوي مثل : الكذب والخيانة
    2/ والنافع والضار تدرك بالحواس , وهي محسوسة ويمكن أن يراها الأنسان مثل : الخمر والتدخين ..
    3/ أن أدراك الأشياء المحسوسة يشترك فيه أصناف الحيوانات والأنسان , وأدراك الأشياء المعنوية خاص بالأنسان دون غيره من المخلوقات .

    * إذن المسلم لا ينازع في قدرة العقل على إدراك الحسن والقبح في الأفعال لكن الذي ينبغي التنازع فيه : أن العقل قاصر وأدراكه محدود

    عللي أدراك العقل قاصر ومحدود ؟
    لأنه مخلوق , والمخلوق لايحيط علم بالخالق وجميع ماحوله من مخلوقات ..

    ردحذف
  12. عقيدة 6
    كيف تردين على من يقول أن إرسال الرسلات عبث , ويستغني بالعقل ؟
    الرد موجود في المذكرة

    عللي: العقل متى ماسلم من الشبهة والشهوات ينطق بما جاء بالوحي ولايمكن أن يعارض الوحي مطلقاً ؟
    1/لأن العقل والنقل وسيلتان لغاية واحدة , والوسائل التي تتحد غاياتها لايمكن أن تتعارض , والدلائل تدل وتنطق على وجود خالق حكيم2/ أن الرسل لا يخبرون بمحالات العقول بل يخبرون بمحارات العقول ..

    الفرق بين المحالات والمحارات :
    المحالات : لايخبرون بمايعجز العقل إنتفائة ..
    المحارات : بل يخبرون بمايعجز العقل عن معرفته ولكن يصدق بوجوده ..
    شبهة (3) يزعم كثير من الناس أن الوحي يلغي ويطمس نور ه ويورثة البلاد ة والخمول :
    1/ نصوص الكتاب والسنة تدعوا العقل للتفكر فأول آية (أقرأ)
    2/ قد أجمع المسلمون أن تكاليف الإسلام تسقط عند الجنون وفقد العقل ..
    3/ الأمر بتدبر الكتاب ومافيه في الكون من قدرات ..

    موقف أهل السنة والجماعة من العقل :
    1/ لايلغون العقل ولايجمدونه , كما أنهم في الوقت ذاته , لايعلون شأن العقل ولايغالون في أحكامه (اي لانقحمه في الغيبيات )
    2/ العقل وسيلة محدودة من وسائل المعرفة والإدراك , لايدرك غير الأمور المحسوسة على سبيل التصور والتخمين والظن .
    3/ للعقل اختصاصه وميدانه وطاقته
    4/ أن الوحي مع العقل كالنور والضياء مع العين , فإذا حجب الوحي عن العقل لم ينتفع الإنسان بعقله كما أن المبصر لاينتفع بعينه إذا عاش في ظلمة ..

    ردحذف
  13. عقيدة 7
    النبوة والفرق بين النبوة والرسالة
    تعريف النبي:
    لغة : مشتق من ثلاث مصادر :
    أنظري المذكرة
    عللي : إعطاء الله الخلقة السوية للأنبياء وكمال الأعضاء ؟
    وذلك حتى تتهيء النفوس لقبول ماعندهم
    عللي : الأنبياء أعلا الناس مكانة في الدنيا والآخرة ؟
    أعلا الناس مكانة في الدنيا : اي أن الله أصطفاهم بالرسالة من بين ملايين من البشر لمافيهم من مقومات , وأعلا الناس مكانة في الآخرة : أنهم أول من تفتح لهم أبواب الجنان ..

    * ماهي علامات التعريف الراجح ؟
    أن يكون جامع : يجمع صفات المعرف ومانعاً : اي مانعاً غير المعرف من الدخول فيه..

    صح أو خطأ
    * من صفات التعريف الراجح أن يكون متداول ومشهور وقال به الكثيرون (خطأ) أن يكون جامع مانع
    يعرف النبي إصطلاحاً بعدة تعريفات :
    التعريف الأول : إنسان ذكر حر يوحى إلية بشرع ولم يؤمر بتبليغ وهذا أشهر التعاريف وأكثرها تداولا
    قوادح هذا التعريف :
    1/بشرع : غير جامع , لم يبين صفات الشرع ونوعه : 1/ قديم 2/ حديث
    فرد أصحاب هذا التعريف بقولهم  كل الأنبياء جاءو بشرع قديم والرسل جاءو بشرع جديد )فرد عليهم ابن تيميه : أن هناك من الرسل من جاء بشرع قديم مثل : (يوسف , زكريا , سليمان )
    2/ لم يؤمر بالتبليغ : من قال أن النبي لايبلغ فهو يصف الله بالعبث فكيف يرسل الله نبي ولا يؤمره بالتبليغ؟!
    الرد عليهم : في المذكرة
    3/ فير جامع لأنه لم يبين صفة مهمة للأنبياء بأن معهم الكتاب وقد نصت الآية على أن الله ارسل معهم الكتاب , ومن الأنبياء من بلغوا والأدلة بالقرآن والسنة والعقل
    والتعريف الأول مرجوح

    التعريف الثاني : إنسان ذكر حر يوحى إليه بشرع ويؤمر بالتبليغ
    القوادح في هذا التعريف :
    1/ بشرع : غير جامع , لم يحدد نوعه ..
    2/ يؤمر بالتبليغ: غير مانع , فمن الأنبياء من لم يؤمر بالبلاغ مثل : زكريا
    3/ لم يذكروا (الكتب) صفة الأنبياء , فهو غير جامع

    التعريف الثالث : ذكر حر يةحى إليه يبعث في قوم مؤمنين يحكم بشريعة سابقة ويدعوا إليها ويحيها وقد لا يؤمر بالتبليغ ..
    وهذا التعريف هو الراجح لأنه جامع ومانع

    إذا بعث رجل ذكر إلى قوم مؤمنين بشرع قديم يكون نبي
    إذا بعث رجل ذكر إلى قوم كافرين بشرع قديم يكون رسول

    تعريف الرسول :
    لغة + إصطلاحاً
    أنظري المذكرة

    الإرسال له معنيان عام وخاص اشرحي ذلك ؟
    خاص : هو التوجية وهذا خاص بالرسل وعام : هو الإطلاق والتخلية ,, إرسال الشياطين , والرياح , وارسال الجنود تأتي بمعنى الإرسال العام وهو الإطلاق والتخلية وليس الخاص وهو التوجية الخاص بالرسل..

    ردحذف
  14. عقيدة 8 +9
    الفرق بين النبي والرسول :
    في المذكرة

    *كيف استدل القائلين بعدم الفرق بعدم بين النبي والرسول بهذه الآية (وما أرسلنا قبلك من رسول ولانبي )؟
    1/ أن الله أثبت لهما حكما واحدا وهو الإرسال ..
    2/كون الله أثبت لهما حكما واحداً هو الارسال هذا لايجعل للعطف حكما ً بالمغايرة بينهما .

    * العطف في اللغة يعني المفايدة :
    1/عطف خفي مثل : (ق من كان عدواً لله وملائكته وجبريل وميكائيل ) , عطف خاص على عام ووجه المغايرة : تفضيل جبريل وميكائيل على بقية الملائكة..
    2/ عطف واضح مثل : دخل محمد وزيد
    3/ (إن الذين ئامنوا وعملوا الصلحات ) العمل داخل في الإيمان ووجه المغايرة في هذه الآية : الدلالة على أهمية هذا الجزء من أجزاء الإيمان ..
    عللي: الرسالة وإن كانت أخص إلا أنها الأفضل ؟
    يقول ابن تيمية : الرسل أفضل من الأنبياء , لأن الرسل يرسلون إلى أقوام كافرة بينما الأنبياء يرسلون إلى أقوام مؤمنة , فالرسل يعانون من قومهم ويواجهون التكذيب والسب والشتم..
    من صفات الرسل :
    أنظري المذكرة
    لماذا رفضت طائفة أن يكون الرسول بشر ؟ أو لماذ رفض الكفار بشرية الرسول؟ + ردي عليهم ؟
    الإجابة في الملزمة ص 66
    الأمور التي تقتضيها بشرية الرسل :
    في الملزمة ص 69
    عللي : مامن نبي إلا وقد رعى الأغنام ؟
    ليعتادوا التواضع وليرتقوا في السياسة وتدريب لهم على سياسة الأمم وتعتاد قلوبهم الرحمة و الخلوة لتصفو
    عللي : أقتضت سنة الله أن يكون الرسول من جنس المرسل إليهم ؟
    1/ للحاجز النفسي
    2/للحاجز الجسدي
    3/ إكراما لهذا النوع البشري
    *علامات خيرية البلاء:
    1/ أن أشد الناس بلاء الأنبياء فلأمثل والأمثل ويبتلى الرجل بحسب دينه, فكلما قل دينه قل بلاءه..
    2/ كفارة للذنوب ..
    * أركان الصبر : 1/ حبس اللسان عن التشكي
    2/ حبس النفس عن الجزع
    3/ حبس الجوارح عن التسخط وعن مالايرضي الله
    عللي : من الصفات المشتركة بين الأنبياء هي الصدق ؟
    لأنه إذا ثبت أن النبي كذب قبل النبوة فسيكذبونه ائناء دعوته لهم ..
    عللي : قلة وصف الصاحبة للرسول صلى الله عليه وسلم ؟
    حباً وحياء ً
    * الكمال البشري يكون في :
    1/ الصورة الظاهرة
    2/ في الأخلاق

    شبهة : أن النبي مميز عنا فكيف نقتدي به :
    أننا مؤمرون بالأقتداء به في العبادات التي يفعلها الرسول وفق بشريته , ولسنا مأمورون بالإقتداء بصفات الرسل حين تلقيهم للوحي..

    ردحذف
  15. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  16. الله يرضى عنكم ويوفقكم.. مررررررررررررررررره اشكركم من اعماق قلبي.. مره احبكم يا ثالث ..

    ردحذف
  17. كذا كملت المحاضرات والا باقي

    ردحذف
  18. ^

    باقي محاضره الدكتوره بتعطينا اياه يوم السبت ان شاء الله , وراح نكتبها و تنزل باذن الله ..

    و بكذا يكون مع الملزمه اللي نزلتها الدكتوره كملت ,

    ردحذف
  19. تكفي المحاضرات اللي هنا والا لازم المذكره ؟
    الف الف شكر لكم ياثالث
    الله يديم هالتعاون بينا يارب ويوفقنا

    ردحذف
  20. لاحبيبتي أبداً ماتكفي اي شيء ألقاه في المذكرة ماأكتبه أو أكتب عنوانه و أكتب أنظري المذكرة
    (لالا للتهور) :)
    مـوفقة

    ردحذف
  21. جزاكم الله خيرا يالغاليات , سهل اللله اموركم ووفقكم واسعدكم دنيا واخره ياارب ..

    امنه الخالدي

    ردحذف
  22. مرحبا

    استفسار ..
    هل المحاضرات المعروضه هنا أضافيه على ملزمة العقيده الكبيره ..؟ أو موجوده هي موجوده من الأساس ؟

    ارجوا الرد .. وشكرا

    ردحذف
  23. المحاضرات اضافيه على الملزمه الكبيره

    ردحذف
  24. لا تنسو انه فيه ملزمة العصمة

    ردحذف
  25. طيب ملزمة العصمه راح تنلزوها هنا ؟؟

    ردحذف
  26. ليت يوضع تنبيه عن العصمة فووووووق لان مو كل البنات يقرون التعليقات

    ردحذف
  27. المحاضرة الأخيرة
    من الصفات التي أتصف بها الأنبياء :
    1/ كمال الأخلاق
    2/كمال الخِلقة
    3/كمال النسب
    4/كمال العبودية
    5/كمال الرجولة (الجنس)
    عللي : الأنبياء خير الناس نسبا ً ؟
    وذلك لأن العرق دساس فجعل الله سلالتهم طاهرة نبي بعد نبي , فجميع الرسل بعد نوح من ذريته وجميع الرسل بعد إبراهيم من ذريته
    عللي : ولد عيسى من أم بلا أب ؟
    1/ قال المفسرون : أن الله تعالى لما أراد ولادة عيسى ووجد رحم طاهر وهو رحم مريم فأختاره ولم يجد في صلب رجال بني إسرائيل رجل طاهر فولد من غير أب وهذا من كمال النسب..
    2/ إرهاص لعيسى علية السلام : والإرهاص هو أمر خارق يسبق ولادة النبي لدلالى على نبوته ..
    * إذا وجد أمر خارق مع ولادة نبي فهي معجزة وآية , إما إذا وجد قبل ولادتة فهو إرهاص ..
    * وقد سبق ولادة محمد صلى الله عليه وسلم إرهاص وهو ماحصل عام الفيل والطير الأبابيل وكانت لة آية عند ولادته وهي ماحدثت به أمه آمنة :عندما ولدت رسول الله رأيت نوراً
    عللي : من صفات الأنبياء الحرية ؟
    1/ لأن العبودية تتنافى مع مقام النبوة ومع مهام النبوة , ومقام النبوة يستلزم الكمال من حيث أن الله راعى أن الكمال عند البشر الحرية والعبودية مقام نقص , ومهام النبوة النبوة تتطلب الأشتغال بالدعوة بالنفس والجسد والوقت والمال وهذا يتحقق للحر دون العبد فالعبد ماله ووقته ونفسة بيد سيدة بعد يد الله عزوجل..
    2/ أن من مهام النبوة سياسة الآمة وقيادتها وهذا يتسنى للحر دون العبد ..

    ردي على شبهة : أن الإلتوام بالأوامر الإلهية يقيد النفس :
    كلما حقق الأنسان العبودية لله وسلم لأوامره واتبه أمره واجتنب نهيه كلما كان أكثر رقيا وابتعد عن الأمراض النفسية والعين , ومن إلتزم في الأوامر وترك النواهي سيحفظ في كل نواحي الحياة في نفسه وماله وصحته وعمله , وكلما ابتعد عن الأوامر وارتكب النواهي فسيهلك ويضر نفسه ويعود عليه بالعواقب الوخيمة..

    الحكمة من حصر الرسالة في جنس الرجال :
    أنظري المذكرة


    نبوة النساء : ذهب بعض من العلماء إلى أن الله قد انعم على بعض النساء بالنبوة وهم أبو الحسن الأشعري – والقرطبي – وابن حزم
    وأدلتهم : 1/ الوحي 2/الإصطفاء 3/الكمال 4/كل من جاءه الملك بخبر من الله فهو نبي ..

    ماوجة إستدلال الذين ذهبوا لنبوة النساء في قوله تعالى : (وما أرسلنا من قبلك إلا رجالاً )؟
    أن الرسل كانوا رجلا ً إما النبوة ليست خاصة بالرجال حيث أنهم أخذوا التعريف المشهور للنبي وهو أنه لا يؤمر بالتبليغ ..

    أوجة الرد على من قال بنبوة النساء : أنظري المذكرة
    عللي : لم يقولوا أن خديجة من النبيات مع أنه ورد بحقها الكمال ؟
    لأنه لايظهر نبيان في مكان واحد فهي زوجة الرسول ..

    الصحيح : أنه ليس في النساء نبيات وأدلة المخالفين مردود عليها واستدلالهم في غير موضعه ..
    صح أو خطأ :
    1/ الحرية من الصفات التي تفرد بها الأنبياء ( خطأ ) لم يتفردوا بها
    2 / كل نبي حر وليس كل حر نبي (صح)
    3/ من الذين ذهبوا إلى نبوة النساء ابن القيم (خطأ) ابن حزم – ابو الحسن الأشعري –القرطبي

    * أذكري الصفات التي تفرد بها الأنبياء؟
    1/ تنام أعينهم ولاتنام قلوبهم
    2/ تخير الأنبياء عند الموت
    3/لايقبر نبي إلا حيث يموت
    4/ لا تأكل الأرض أجسادهم
    5/ أحياء في قبورهم يصلون
    6/ الأنبياء معصمون من الكبائر والصغائر
    7/ الوحي

    * يقول شيخ الإسلام : وقد أدعى جماعة أن النبوة تنال بالكسب (اي بالتعبد والمجاهدة ), وتمنى جماعة من زنادقة الإسلام أن يكونوا أنبياء وقد كفرهم شيخ الإسلام ؛ وذلك لأنهم طعنوا في الكتاب والسنة من أوجه :
    أنظري المذكرة
    عللي : ليس كل من ثبت له الوحي فهو نبي؟
    لأن الوحي له معنيان 1/ لغوي : إعلام خفي سريع 2/ شرعي : كلام الله المنزل على النبي وهو مختص بالأنبياء
    ولو كان معنى واحد لكان كل ما أوحي له نبيا ً..
    * الوحي بمعناه اللغوي يتناول : في المذكرة
    كيفية وحي الله إلى رسولة :
    1/ الوحي بغير واسطة
    2/ الوحي بواسطة
    صح أو خطأ
    1/ العصمة من الصفات المشتركة بين الأنبياء وغيرهم من الناس (خطأ) تفرد بها الأنبياء
    عللي : تفرد الأنبياء بصفة العصمة .؟أو من الضروري أن يتصف الأنبياء بالعصمة ؟
    ليحصل عند الناس الثقة في تنفيذ الأوامر والنواهي وعدم التردد في البلاغ ,

    * العصمة :
    لغة : المنع والحفظ .. شرعاً : حفظ الله تعالى لأنبيائه من الذنوب والمعاصي
    * وقع الأختلاف قديما وحديثا ً في تحديد معنى العصمة قديما وحديثاً بين اليهود والنصارى من جه ووقع الإختلاف بين أهل السنة والجماعة وبين مخالفيها من الخوارج والمعتزلة ..
    قواعد أهل السنة في مفهوم العصمة :
    أنظري المذكرة
    عللي : عدم عصمة الأنبياء في العوارض لبشرية ؟
    رحمة بنا ولدلالة على بشريتهم ولكي نأخذ منهم تشريع , مثل سجود السهو لما سهى الرسول صلى اللع عليه وسلم في صلاته..
    عللي : لماذا يقع الأنبياء في الصغائر ؟
    لتدليل على بشريتهم ..

    ردحذف
  28. تم بحمد الله منهج العقيدة والمعذرة إذا فيه أخطآء إملائية كتبتها على عجالة ,, وبالتوـوـوفيق
    لاتنسوني من دعوـوة صـآدقة من الأعمآق في ظهر الغيب,, دعوآتكم لعمي أنه الله يشفية :(

    ردحذف
  29. ياااااااااااارب ووفقها ووييسر أمرهااا والله ندعيلكم لانكم مااقصرتوووووو جزاااكم الله الف خيييير

    ردحذف
  30. ملزمة العصمة :

    http://www.mediafire.com/?1ui3w8639690fc2

    ردحذف
  31. السلام عليكم بنات
    انا عندي غياب في العقيده وماادري اذا نزلت اسمي مع المحرومات والا لا ودورت الدكتوره كم مره عشان اسالها ماحصلتهاالله يخليكم بنات اللي تقدر تتواصل مع الدكتوره تسالها عن الاسماء والله يوووفقكم يارب ويفرج عن اللي تفرج عني ياارب

    ردحذف
  32. اسألي الرائدات عندهم الاسماء

    ردحذف
  33. الله يرضى عن الدكتورة أمل الموسى ويحقق أمانيها .. على أسئلتها الأكثر من رائعه

    ردحذف